طرح تذاكر الدورة العاشرة لمهرجان طيران الإمارات للآداب

Share on LinkedIn

15-01-2018

التي تقام في مارس وتحتضن أكثر من 200 جلسة أدبية

دبي، 15 يناير 2018:

تم طرح جميع تذاكر الدورة العاشرة لمهرجان طيران الإمارات للآداب! وذلك بعد الطرح المبكر لتذاكر أبرز  30 جلسة وجدت قبولاً كبيراً لدى الجماهير، هذا وقد خصص منظمو المهرجان تذاكر لأكثر من 200  جلسة أدبية وفعالية بمناسبة الذكرى العاشرة للمهرجان، التي ستقام من 1-10 مارس 2018.

يمكن الحصول على التذاكر عبر الموقع الإلكتروني للمهرجان ولدى متاجر مختارة لـمتجر كتب “مجرودي” في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقد تم إضافة كتّاب جدد لقائمة المشاركين بعد الافتتاح الرسمي في شهر أكتوبر، أبرزهم كاتبة الأعمال الكلاسيكية للأطفال جودث كير، مؤلفة النمر الذي جاء لحفلة الشاي”، وأبرز خبراء السعادة في العالم، مؤلف “الكتاب الصغير للسعادة”، مايك وايكينغ، والمغامر البريطاني مستكشف قطبي الأرض، أدريان هايز، وكاتبة الفانتازيا الشابة الإماراتية دبي أبو الهول، ومؤلف “مدينة الحياة” علي فيصل مصطفى، وراوي الحكايات الكاتب الإسباني الشهير، كارلوس رويث زافون.

وقد ذكرت السيدة إيزابيل أبو الهول، الحاصلة على وسام الإمبراطورية البريطانية، الرئيسة التنفيذية وعضو مجلس أمناء مؤسسة الإمارات للآداب، ومديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب، أن الدورة القادمة مميزة بكل ما فيها، وتحدثت عن مسيرة المهرجان، “لقد كانت رحلة استثنائية سريعة…. ها قد مضت عشرة أعوام! نحن سعداء للترحيب مرة أخرى بنخبة من الكتّاب المميزين الذين يشاطرونا ذكرياتنا، ونتطلع إلى الترحيب بالوجوه الجديدة التي تزور دبي لأول مرة. ستكون أيام نهاية الأسبوع مفعمة بالمتعة والحيوية في شهر مارس.

يفتح مهرجان طيران الإمارات 2018 ذراعيه لكل الذين يلح عليهم الحنين لذكريات المهرجان أو الذين يرغبون في خوض تجارب استثنائية من خلال استكشاف الكتّاب الجدد والمواضيع والأنماط الأدبية المتنوعة.”

 لأول مرة في المهرجان
يشارك في المهرجان لأول مرة  كل من جين هوكينج، مؤلفة السيرة الذاتية “السفر إلى اللانهاية: حياتي مع ستيفن”، التي تروي فيها فصول حياتها مع الفيزيائي الشهير ستيفن هوكينج، والتي تم تحويلها إلى فيلم بعنوان “نظرية كل شيء” ترشح لجائزة الأوسكار، والممثلة التلفزيونية، مؤلفة الأطفال فلويلا بنيامين، وابن ستيفن كينغ، كاتب الرعب جو هيل مؤلف “طقس غريب”، وكاتبة ألعاب “تومب رايدر” ريانا براتشيت، والكاتب العراقي، مؤلف “حدائق الرئيس” محسن الرملي، وكاتب سيرة الأميرة ديانا، أندرو مورتن، الذي تم تكليفه بكتابة قصة عن الوافد الجديد للعائلة المالكة في بريطانيا “ميغان ماركل”، ومن الكتّاب السوريين، خالد خليفة، ومها حسن الناشطة الاجتماعية والسياسية، وهناك الكاتب والناشط، أرون غاندي الذي سيتحدث عن جده المهاتما غاندي ومحمد يونس الحائز على جائزة نوبل للسلام.

أبرز الفعاليات

وهناك الحدث التاريخي “في حب الكلمات”، الذي يعد أول عرض غير موسيقي يقام في أوبرا دبي، والذي يقدمه مهرجان طيران الإمارات للآداب بالتعاون مع أوبرا دبي، ووزارة التسامح، في إطار التعاون الإبداعي بين المملكة المتحدة والإمارات لعام 2017 بقيادة المجلس الثقافي البريطاني، وبدعم من حملة بريطانيا العظمى “UK/UAE 2017 “. ويحتفي الحدث بمكانة الشعر وأثره في مختلف الثقافات؛ من خلال الجمع بين أفضل الشعراء المعاصرين في المملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة، ويتقدمهم خالد البدور ونجوم ناصر الغانم وفنانة الكلمة عفراء عتيق وحسين لوتاه من دولة الإمارات، ومن المملكة المتحدة الشاعرة الحائزة على لقب شاعرة المملكة المتحدة كارول آن دافي، وسايمون أرميتاج، وجون أجارد، وإمتياز داركار، وروجر ماكغوف، وغريس نيكولز، وليم سيساي، وبطل الشعر في المملكة المتحدة هاري بيكر.

وقد تم تنظيم عدد من جلسات النقاش الفعالة، أبرزها “مبادرات خَيِّرة”، التي تستضيف سيدة الأعمال الخيرة منى القرق، ولاعب كرة القدم فريدريك كانوتيه، وايمي محمود، الناشطة الداعمة لفعاليات الأمم المتحدة الحائزة على لقب البطولة العالمية الفردية للشعر عام 2015، وعازفة الكمان السورية، مارييلا شاكر التي تم تكريمها في البيت الأبيض ومنحها لقب “بطلة التغيير”، ومؤسس المشروع، ليونارد ستال، الذي تبرع بنسخة من الكتاب لكل من يحضر الجلسة.

في كل عام، يحتضن المهرجان جلسة نقاش مخصصة ليوم المرأة العالمي، تسلط الضوء على دور المرأة  ومسيرتها في المجتمع. ويشارك في النقاش هذا العام، هتون أجواد الفاسي، مؤرخة سعودية ومناصرة لحقوق المرأة، ووزيرة الثقافة وتنمية المعرفة الإماراتية، معالي نورة بنت محمد الكعبي، وكاملة شمسي، مؤلفة “نار المنزل” الحائزة على جائزة مان بوكر 2017، وشيريل سترايد، مؤلفة المذكرات الشهيرة “وايلد”، وبطلة تمكين المرأة من خلال التوجيه والدعم.

وسيستمتع عشاق الكتب بجلسات نادي الكتاب الخاصة بالمهرجان الذي يقدمه أشهر المقدمين وأبطال الكتب في بريطانيا، ريتشارد ماديلي وجودي فينيغان. ويشارك الزوجان الكاتب كيفن كوان مؤلف “أثرياء آسيويون مجانين”، وكيت موس مؤلفة (Labyrinth) وكاتبة الجريمة الواعدة شاري لابينيا.

وفي هذا العام، يعقد المهرجان جلسات حول عالم النشر الأدبي مع خبراء من جميع أنحاء العالم، يتناولون فيه مجموعة من المواضيع كنشر كتب الأطفال وتطور صناعة النشر في العالم العربي.

وهناك أيضاً مجموعة متميزة من ورش العمل للأطفال والكبار، أبرزها ورش عمل التصاميم الهندسية الإسلامية، وتأليف القصص المصورة ووسائل الإعلام الاجتماعية، والعديد من ورش الخبراء لكتابة قصص الجريمة ونشر الروايات وأدب الرحلات.

كتّاب مخضرمون

ويعود إلى المهرجان الممثل الكوميدي ومؤلف الأطفال، ديفيد وليامز، والكتّاب العالمييون الأكثر مبيعاً ألكسندر ماكول سميث، مؤلف “وكالة البوليس السّري للسيدات رقم1″، وشاشي ثارور، مؤلف “الإمبراطورية المشينة” وتشيتان باغات، مؤلف “ليلة في مركز الاتصال”، وأنتوني هورويتز، مؤلف رواية “أليكس رايدر”،  وجاكلين ويلسون، كاتبة الأطفال غزيرة الإنتاج، والكاتب الفلسطيني الكبير إبراهيم نصر الله، ومن الشخصيات الإعلامية الشهيرة، كيت إيدي وجيني موراي، ومن أشهر خبراء الطهو، مادور جافري وكين هوم، ومن كتّاب أدب الجريمة، مارك بيلينغهام، وبيتر جيمس و يرسا سيجورداردوتير ، ويشارك في الدورة العاشرة سعادة عمر سيف غباش، مؤلف “رسائل إلى شاب مسلم “.

انطلق المهرجان عام 2009، ويقام برعاية كريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبالشراكة مع طيران الإمارات ودبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة). وأصبح المهرجان الأدبي الأول في الإمارات.

ستقام الدورة العاشرة لمهرجان طيران الإمارات للآداب في الفترة 1 – 10 مارس 2018.

يمكن الحصول على التذاكر من خلال موقع المهرجان tickets.emirateslitfest.com أو عبر التطبيق ELF Dubai app، المتوفر على متجر أبل، وعلى متجر غوغل بلاي، ومن منافذ بيع متجر ماجرودي في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة.

يمكنكم الانضمام إلى برنامج عضوية أصدقاء مؤسسة الإمارات للآداب والتمتع بمزايا خاصة على مدار العام، أبرزها أولوية في الحجز وحسومات على تذاكر لفعاليات مختارة، إضافة لحسومات لدى العديد من منافذ البيع في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تجدون المزيد من المعلومات عن مهرجان طيران الإمارات للآداب على الموقع الإلكتروني.

يمكن للأصدقاء متابعة مستجدات المهرجان على (#مهرجان_الآداب_دبي) الفيسبوكتويترانستغراميوتيوب. وكذلك يمكن متابعة أخبار #مؤسسة_الإمارات_للآداب وكافة الأنشطة والفعاليات على مدار العام على الفيسبوكتويترانستغرامسناب شات.

الختام